.
.
.
.

شاهد الكاظمي يتحدث عن 3 محاولات سابقة لاغتياله

نشر في: آخر تحديث:

تعرض رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي فجر اليوم الأحد إلى محاولة اغتيال فاشلة، إلا أن استهدافه هذه المرة لا يعد الأول من نوعه إذ تعرض في السابق إلى 3 محاولات فاشلة.

فقد تحدث الكاظمي في 19 من يوليو الماضي، في مقابلة خاصة لـ العربية/الحدث، عن تعرضه لثلاث محاولات اغتيال، لافتاً إلى أنه غير قلق أو خائف من أي طرف.

وأكد رئيس وزراء العراق حينها أنه يخاف فقط على أطفال العراق ومستقبلهم، مشيراً إلى أن بعض السياسات في الماضي قد تأخذ العراقيين في اتجاه خطير.

"الاغتيالات لا تقلقني"

كذلك، قال إن موضوع الاغتيالات هو موضوع ثانوي، مؤكداً أن شعب العراق طيب ويستحق كل خدمة.

وكان الكاظمي نجا من محاولة اغتيال فاشلة بواسطة طائرة مسيرة مفخخة استهدفت فجر الأحد مقر إقامته في بغداد، في هجوم لم تتبنه أي جهة في الحال ورد عليه رئيس الوزراء بالدعوة إلى التهدئة وضبط النفس.

كما أكد في كلمة مسجلة وجهها إلى كافة العراقيين، أن الصواريخ الجبانة والمسيرات لا تبني الأوطان.

"الصواريخ الجبانة لا تبني الأوطان"

وشدد على أنه بخير، ولم يصبه أي أذى إثر استهداف منزله، مضيفا أن القوات الأمنية تعمل على حماية البلاد.

وأشار إلى أن بناء الأوطان لا يتم إلا عبر احترام مؤسسات الدولة.

إلى ذلك، دعا إلى ضبط النفس من أجل مصلحة البلاد، وإلى الحوار الهادئ والبناء بين كافة شرائح المجتمع العراقي.