اليمن والحوثي

قلق أممي من خروقات وقف إطلاق النار في الحديدة

جاء بيان البعثة لأممية عقب استهداف ميليشيا الحوثي منزلاً في مديرية حيس وسقوط ضحايا مدنيين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أعربت بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة (أونمها) عن قلقها العميق إزاء خروقات وقف إطلاق النار التي وقعت مؤخراً جنوب محافظة الحديدة، غربي اليمن، والتي أسفرت عن سقوط ضحايا مدنيين وإلحاق أضرار بالبنى التحتية المدنية.

جاء ذلك في بيان مقتضب صدر عن بعثة الأمم المتحدة (أونمها) عقب استهداف ميليشيا الحوثي منزلاً في مديرية حيس وسقوط ضحايا مدنيين، الأمر الذي أثار قلق البعثة الأممية إزاء ما تشكله هذه الخروقات من مخاطر على الهدنة.

مادة اعلانية

ودعت بعثة (أونمها) في بيانها، أمس الاثنين، "الأطراف إلى التنفيذ الكامل لالتزاماتها بموجب اتفاق الحديدة والوفاء بالتزاماتها بحماية المدنيين بموجب القانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان".

كما دعت الأطراف إلى "احترام التزاماتها بحماية المدنيين، بمن فيهم النساء والأطفال، والمرافق المدنية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.