الحجب ... الواتساب بعد الفايبر

إبراهيم محمد باداود
إبراهيم محمد باداود
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

في الوقت الذي أشارت فيه الإحصائيات أن هناك 25 مليون مستخدم لتطبيق الواتساب في المملكة يتناقلون أكثر من 18 بليون رسالة يومياً ليعد هذا التطبيق من أكثر التطبيقات شعبية في المملكة لسهولة استخدامه ، تناقلت المنتديات الإلكترونية عزم هيئة الإتصالات وتقنية المعلومات حجب خدمة " واتساب " في المملكة وذلك بعد تعذر وصول الهيئة إلى صيغة تفاهم مع الشركة الصانعة للتطبيق بشأن الشروط والالتزامات التي تشترطها الهيئة ، فقد رفضت الشركة الصانعة للتطبيق طلبات الهيئة السعودية مما يترك الباب مفتوحاً أمام كافة الاحتمالات الممكنة بما في ذلك الحجب كما حدث مع تطبيقين سابقين هما الفايبر والبلاك بيري ماسنجروالذي قامت الهيئة بحجب خدمة التطبيق بسبب عدم التزام الشركة المقدمة للتطبيق بالأنظمة السائدة في المملكة.

وعلى الرغم من أن الهيئة قد بادرت بالإعلان بأنها لم تنشر أي تصريح بهذا الشأن وأنه في حالة وجود مثل هذا الأمر ستقوم بالإعلان عنه بشكل رسمي فقد أوضحت بعض المنتديات أن خطورة مثل هذه التطبيقات تكمن في النواحي الأمنية والتي تعد هي الهاجس الأكبر من وراء الرغبة في المنع وخصوصاً أن خدمة التطبيق تقدم مجاناً في العام الأول ولاتوجد هناك موارد مالية واضحة للشركات التي تقدم مثل هذه الخدمة.

ولايعد حجب الهيئة لبعض التطبيقات سابقة فهناك دول أخرى كالصين قامت بحجب مواقع التواصل الاجتماعية مثل الفيسبوك والتويتر واليوتيوب والواتساب وأنشأت مقابلها مواقع إجتماعية محلية مرتبطة بالشبكة الصينية وبمستوى من الخدمة أفضل .
لقد اعتادت فئات كثيرة في مجتمعنا على مثل هذه التطبيقات والتي لايمكن أن نطلق عليها أنها مجانية فهي تحتاج إلى خدمة الإنترنت سواء كانت من خلال الشبكات أو مقدمي الخدمة وهذا كله ليس مجانياً ، كما إنها في بعض الدول تكون مجانية في السنة الأولى فقط ثم يوضع لها رسم سنوي رمزي ولكنها بشكل عام قد تكون أوفر وأسرع وفي المقابل فإن أي منع يجب أن يصاحبه توفير البديل حتى لايحرم الناس من خدمة متاحة لهم مع التأكيد على أن مراعاة النواحي الأمنية يجب أن يكون له أولوية مطلقة وفي المقابل توفير البديل من قبل الهيئة في حالة الحجب أو من خلال التطبيقات الأخرى المنتشرة والتي يمكن للهيئة اعتمادها.

*نقلا عن صحيفة المدينة السعودية.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.