.
.
.
.

العراق.. "إكسون موبيل" تجلي موظفيها من البصرة

نشر في: آخر تحديث:

أفادت ثلاثة مصادر لوكالة رويترز، السبت، أن شركة إكسون موبيل أجلت جميع موظفيها الأجانب من حقل غرب القرنة 1 النفطي في العراق، لنقلهم إلى دبي.

وتم الإخلاء على عدة مراحل في وقت متأخر أمس الجمعة وفي وقت مبكر اليوم السبت إلى دبي مباشرة أو إلى المخيم الرئيسي لموظفي الشركة الأجانب في محافظة البصرة.

إلى ذلك، قالت المصادر الثلاثة، وهم موظف في شركة أمن متعاقدة مع إكسون ومسؤول نفط عراقي وموظف في شركة نفط أجنبية، إن الذين كانوا في المخيم في طريقهم إلى المطار الآن.

في المقابل، أكد مسؤولون عراقيون أن الإنتاج في الحقل لم يتأثر بالإخلاء، وأضافوا أن العمل يسير بوتيرة طبيعية ويتولى مسؤوليته مهندسون عراقيون.

وفي هذا السياق، أفاد مراسل "العربية" في العراق أن القوى الأمنية العراقية حذرت عددا من الشركات الأجنبية، من معلومات تفيد باحتمال استهداف موظفين أجنبيين عبر الخطف من قبل ميليشيات موالية لإيران، وسط تصاعد التوتر الأميركي الإيراني.

يأتي هذا بعد أيام على تحذير الولايات المتحدة رعاياها في العراق، وطلب السفارة الأميركية في بغداد من موظفيها غير الأساسيين المغادرة، إثر تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران على خلفية معلومات أمنية استخباراتية أفادت في وقت سابق باحتمال حصول تهديد إيراني للقوات الأميركية في المنطقة.

من جهته قال رئيس شركة نفط الجنوب العراقية إحسان عبد الجبار لرويترز إن صادرات العراق النفطية من الموانئ الجنوبية بلغت 3.5 مليون برميل يوميا من النفط الخام حتى يوم السبت.

وذكر أن قرار شركة #إكسون_موبيل إجلاء موظفيها الأجانب من حقل غرب القرنة 1 النفطي هو إجراء احترازي ومؤقت، مشيرا إلى أن الحقل لا يزال يعمل بكامل طاقته وينتج 440 ألف برميل يوميا.