الفيدرالي

أعضاء في "الفيدرالي" يتوقعون خفض الفائدة 3 مرات خلال 2024

رغم قوة الاقتصاد الأميركي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت مسؤولتان في بنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، إنهما ما زالتا تتوقعان خفض أسعار الفائدة 3 مرات خلال العام الجاري، على الرغم من أنه لا يتعين على "المركزي" الأميركي التحرك بسرعة نحو التخفيف من سياسته النقدية المتشددة.

وأشارت رئيسة الفيدرالي في سان فرانسيسكو، ماري دالي، إلى أن 3 تخفيضات في أسعار الفائدة تعتبر توقعات معقولة وتشير إلى خط أساس معقول للغاية، لافتة أن النمو الاقتصادي الأميركي يسير بقوة وليس هناك حاجة ملحة لتغيير مسار السياسة النقدية.

ومن جانبها، قالت رئيسة الاحتياطي الفيدرالي في كليفلاند، لوريتا ماستر، إنه من السابق لأوانه تحديد ما إذا كان هناك حاجة لتقليص أسعار الفائدة بأقل من 3 مرات خلال العام الجاري.

وأظهرت بيانات هذا الأسبوع أن قطاع التصنيع في الولايات المتحدة انتعش بشكل غير متوقع، إذ أثار ارتفاع أسعار المواد الخام مخاوف من احتمال عودة التضخم.

الباحث الاقتصادي في جامعة ستوكهولم، ريان رسول

من جانبه، قال الباحث الاقتصادي في جامعة ستوكهولم، ريان رسول، إن أرقام مؤشر مديري المشتريات جاءت أقل من التوقعات لا سيما لقطاع التصنيع التي جاءت عند 51.9% فيما يعني أي رقم فوق 50% نمو اقتصادي وأقل منه تباطؤ.

وأضاف ريان رسول، في مقابلة مع "العربية Business"، أن مؤشر مديري المشتريات لقطاع الخدمات سجل 51.7% والقطاع الصناعي 50.6%، ولذلك الاقتصاد الأميركي ينمو حسب أرقام مارس.

وتوقع أن تأتي بيانات التضخم فوق المستهدفات مع وجود ضغوطات على "الفيدرالي" بعدم تخفيض سعر الفائدة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.