شركات

"جنرال إلكتريك" تتحول رسميا إلى 3 شركات بعد 132 عاما من تأسيسها

انتهى عهد"GE" التي وُصفت بـ "شركة كل شيء"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

انتهى عهد شركة جنرال إلكتريك- "GE" كما نعرفها؛ وتحولت إلى 3 شركات بعد أكثر من 132 عاما من تأسيسها واحتلالها مكانة مرموقة بين عمالقة الشركات الأميركية، لدرجة أنها وُصفت بـ "شركة كل شيء" من مصابيح الإنارة إلى محركات الطائرات مرورا بالأدوات المنزلية وتوربينات الغاز.

وبدأ يوم أمس التداول على أسهم "GE Aerospace" و"GE Vernova" بينما أسهم "GE Healthcare" تم فصلها كشركة مستقلة العام الماضي.

بدأت فكرة التقسيم منذ عام 2019 مع تغيير الرئيس التنفيذي واستلام الرئيس الحالي لاري كولب ثم تأكدت فكرة التقسيم بعد الخسائر الكبيرة نتيجة توقف قطاع الطيران خلال جائحة كورونا في 2020 حتى اضطرت لبيع الكثير من أصولها وعلى رأسها وحدة إنتاج مصابيح الإنارة وهي التي تأسست الشركة لإنتاجها في القرن التاسع عشر من قبل توماس أديسون الذي اخترع هذه المصابيح.

كانت الشركة في 2018 قد غادرت مؤشر داوجونز لأكبر 30 شركة مدرجة، إثر تراجع قيمتها السوقية، وهي التي كانت من الشركات المؤسسة للمؤشر ومتواجدة فيه منذ العام 1907.

وجاء كولب بعد عام ونصف مضطرب بقيادة جون فلانري لم تنجح فيه الشركة بتحقيق العودة إلى النمو، من بعد 16 عاما صعبة منذ استلام جيف إيميلت منصب الرئيس التنفيذي في 2001 ركز فيها على استحواذات معظمها كان خاسرا، وتخارج من استثمارات كثيرة، وخسرت الشركة خلال فترة رئاسة إيميلت 30% من قيمتها السوقية في حين كان مؤشر "S&P500" قد قفز بـ 134% بينما قفز مؤشر داو جونز بنحو 100%.

وكان العصر الذهبي لشركة جنرال إلكتريك في عهد جاك ويلش الرئيس التنفيذي الذي استلم من 1981 إلى 2001 حيث تضاعفت فيه قيمة الشركة بـ 4000% وأصبحت عملاق الصناعة الأول في أميركا.

فيما أدت خطط كولب إلى ارتفاع السهم بنسبة 95% في 2023 وحوالي 40% هذا العام.

ووفق التقسيم الجديد، ستكون شركة "GE Aerospace" مختصة بصناعة محركات الطائرات والصناعات الدفاعية، حيث صنعت نحو 44 ألف محرك لطائرات تجارية و26 ألف محرك لطائرات عسكرية.

وبلغت إيراداتها العام الماضي 32 مليار دولار منها 70% لخدمات ما بعد البيع لمحركات الطائرات. وتتوقع الشركة تحقيق أرباح تشغيلية بنحو 10 مليارات دولار بحلول 2028 وتنوي توزيع 75% من الأموال المتاحة للمساهمين.

وتختص "GE Vernova" بصناعة توربينات الغاز وطاقة الرياح والطاقات المتجددة بالإضافة إلى قسم صناعة التكنولوجيا. وصنعت "GE Vernova" نحو 7000 توربين غاز لتوليد الكهرباء و55 توربين لطاقة الرياح، وتقول الشركة أنها تساهم بتوليد 30% من الكهرباء في العالم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.