روسيا و أوكرانيا

الكرملين لم يتخذ بعد قراراً نهائياً بشأن اتفاق حبوب البحر الأسود

الأمم المتحدة تواصل الجهود لتمديد الاتفاق

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت روسيا اليوم الأربعاء، إنها لم تتخذ بعد قرارا نهائيا بشأن تمديد اتفاق تصدير الحبوب عبر موانئ البحر الأسود بينما تعهدت الأمم المتحدة ببذل كل جهد ممكن لتمديد الاتفاق قبل أن ينتهي أمده في 17 يوليو/تموز.

وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف للصحافيين عن الاتفاق "لم نعلن بعد القرار، سنعلنه في الوقت المناسب". ويسمح الاتفاق بتصدير آمن للحبوب من أوكرانيا على الرغم من أن الصراع حاليا دخل شهره السابع عشر.

وتقول روسيا مرارا إن ليس هناك أساس مقنع لتمديد الاتفاق إلى ما بعد 17 يوليو/تموز بسبب عقبات تعترض صادراتها من الحبوب والأسمدة. لكن بيسكوف قال إن الغرب لا يزال لديه الوقت لمعالجة تلك المشكلات.

وتابع: "لا يزال هناك وقت للوفاء بهذا الجزء من الاتفاقات التي تثير قلق بلادنا. حتى الآن هذا الجزء لم يكتمل وبالتالي في الوقت الراهن وللأسف ليس هناك أسس معينة لتمديد هذا الاتفاق".

وقالت الأمينة العامة لمؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية، ريبيكا جرينسبان، اليوم الأربعاء للصحافيين في جنيف، إن شقي الاتفاق بذات الأهمية.

وأضافت "نريد من الطرفين مواصلة خفض الأسعار ليكون لدينا أسواق مستقرة للأغذية والأسمدة في العالم... الأمم المتحدة ستبقى ملتزمة ببذل كل جهد ممكن لمواصلة الاتفاقات".

وأشارت إلى أنها من المحتمل أن تزور روسيا للاجتماع بمسؤولين في موسكو قبل انتهاء سريان اتفاق تصدير الحبوب عبر البحر الأسود.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.