.
.
.
.
الدولار

زخم على الدولار قبيل بيانات مفصلية حول التضخم في أميركا

مستوى تضخم قوي قد يعلن عنه اليوم

نشر في: آخر تحديث:

بلغ الدولار أعلى مستوياته في سبعة أسابيع مقابل الين، وارتفع أمام العملات الرئيسية الأخرى، إذ يستعد المتعاملون لما يُتوقع أن يكون رقم تضخم قوياً في الولايات المتحدة قد يعلن عنه اليوم الجمعة، في حين واصل اليوان الصيني مكاسبه ليتجه لتسجيل أفضل أداء شهري له منذ نوفمبر.

والجنيه الإسترليني في طريقه هو الآخر لتسجيل أفضل أداء شهري له مقابل الدولار هذا العام، وببلوغه 1.4192 دولار، اقترب من قمة ثلاثة أشهر بدعم من توقعات صناع السياسات احتمال رفع أسعار الفائدة العام المقبل.

وكان ارتفاع الجنيه الإسترليني 2.7% خلال الشهر مدفوعا أيضا بسرعة حملة التطعيم البريطانية ضد "كوفيد-19"، وخلال مايو أيار، كان الإسترليني الأفضل أداء مقابل الدولار من بين العملات العشر الأكثر تداولا.

ومقابل اليورو، بلغ الجنيه الإسترليني 85.79 بنساً لليورو، ليكون قرب أعلى مستوى في خمسة أسابيع عند 85.615 بنساً. وأمام الين، وصل الإسترليني إلى أعلى مستوى له في ثلاث سنوات عند 156.02 ين.

كان اليوان من العملات الأخرى صاحبة الأداء الفائق حيث تسارع هذا الأسبوع. وفي المعاملات الداخلية، سجل اليوان أعلى مستوياته في ثلاث سنوات عند 6.3682 للدولار، وهو مرتفع بنحو 1.7% على أساس شهري.

واستقر اليورو عند 1.2188 دولار اليوم، إذ حام قرب أعلى مستوى له في خمسة أشهر ونصف الشهر الذي لامسه يوم الثلاثاء عند 1.2266 دولار، بعد أن نالت التصريحات المائلة للتيسير من مسؤولي البنك المركزي الأوروبي من زخمه، قبل اجتماع بشأن سياسته النقدية في العاشر من يونيو حزيران.

وارتفع اليورو 1.4% في مايو أيار، وتراجع مؤشر الدولار 1.4% في الشهر مستقراً عند 90.048 اليوم.

أما الين الذي تكبد خسائر أمس الخميس، فقد انخفض إلى قاع جديد، وسجل أدنى مستوياته في سبعة أسابيع عند 109.96 للدولار في الجلسة الآسيوية.

بالنسبة للعملات المشفرة، بلغ سعر بيتكوين قرابة 38000 دولار، دون تغير تقريبا في آخر 24 ساعة، غير أنها تمضي في اتجاه تسجيل أكبر خسارة شهرية في حوالي عامين ونصف العام. وهبطت إيثريوم 2% إلى 2667 دولارا وتتجه لتسجيل أول خسائرها الشهرية منذ سبتمبر أيلول الماضي.