.
.
.
.

شراكة جديدة لـMBC Bollywood تضيف لريادتها بالمنطقة

نشر في: آخر تحديث:

في إطار توسيع شراكاتها السينمائية وتعزيز حضورها في المهرجانات العالمية، أبرمت قناة "MBC Bollywood" شراكة مع مهرجان "جوائز الأكاديمية الهندية الدولية للأفلام – IIFA" في دورته الـ16 المنعقدة في العاصمة الماليزية كوالالمبور، وهو أحد أضخم الفعاليات السينمائية في بوليوود. إذاً، تدخل "MBC Bollywood" شريكاً رسمياً للمهرجان عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ما يتيح للقناة الاستحواذ على أحدث الإنتاجات السينمائية في بوليوود وأفضلها. وتعتبر جوائز المهرجان بمثابة الأهم والأكثر تقديراً عالمياً من بين كافة المهرجانات التي تقام في منطقة جنوب آسيا، وتتجاوز نسبة المتابعين لفعالياته عتبة الـ800 مليون فرد، كما أنه من أكثر الفعاليات الترفيهية السنوية مشاهدة في العالم.

وبعد احتفال لليلة واحدة فقط عند انطلاق الدورة الأولى للمهرجان خلال العام 2000 في لندن، شهد مهرجان "جوائز الأكاديمية الهندية الدولية للأفلام - IIFA" خلال السنوات المتعاقبة، تطوراً كبيراً ولافتاً، توسعت خلالها نشاطاته، وبات يتضمن ورش عمل ومعارض وأفلاماً وعروضاً عالمية وغيرها من الفعاليات.

وتعليقاً على هذه الخطوة، أعرب المتحدث الرسمي باسم "مجموعة MBC" مـازن حـايـك، عن "اعتزاز المجموعة بهذا التعاون"، وأضاف: "تكمن أهمية هذه الشراكة في مدى قدرتها على تسليط الضوء على أهمية جوائز IIFA العالمية، إقليمياً ومحلياً، كما تعزز موقع قناة "MBC Bollywood" وحضورها، كقناة رائدة في عالم الترفيه الآسيوي الراقي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وكذلك كوجهة فُضلى للمحتوى الدرامي والسينمائي المتميز من بوليوود وغيرها".

من جهته، قال مدير المهرجان سباس جوزيف: "يتميز هذا الحدث بمواصفات عالمية، ويشهد تطوراً مستمراً، لما للهند عموماً وبوليوود خصوصاً من موقع جوهري في عالم الفن وصناعة المحتوى الإعلامي". وأضاف جوزيف: "يحمل المهرجان سحر سينما بوليوود إلى العالم، ويسعدنا أن احتفالات هذا العام ستصل إلى شريحة أوسع من جمهور الوطن العربي، بفضل دخول MBC Bollywood كشريك رسمي لنا".

يذكر أن المهرجان يضم نخبة من ألمع نجوم بوليوود، أبرزهم: هريثيك روشان، شاهيد كابور، أنوشكا شارما، رانفير سينغ، سوناكشي سينها، بارنيتي تشوبرا، شرادها كابور، وغيرهم.