.
.
.
.
إيران و رئيسي

مقتل 6 رجال أمن إيرانيين في أسبوع.. أحدهم في الأهواز

الجمعة قُتل ضابط في الشرطة في الأهواز أثناء عملية دهم.. والخميس توفي شرطي متأثراً بجروح أصيب بها أثناء مواجهات مع "عصابة مسلّحة" في أصفهان

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وكالة "تسنيم" الإيرانية اليوم السبت، أن ثلاثة عناصر من قوات الأمن الإيرانية قتلوا في الأيام القليلة الماضية، ليرتفع عدد عناصر الشرطة الذين قضوا في أعمال عنف متفرقة في إيران هذا الأسبوع إلى ستة.

وذكرت الوكالة أن ضابطاً في الشرطة قُتل، الجمعة، في محافظة الأهواز أثناء عملية دهم استهدفت "موقعاً لعصابة سطو مسلّح"، حسب زعمها.

محافظة الأهواز (أرشيفية)
محافظة الأهواز (أرشيفية)

وأضافت أنه في اليوم السابق، توفي شرطي متأثراً بجروح أصيب بها أثناء مواجهات مع "عصابة مسلّحة" في محافظة أصفهان (وسط).

والأربعاء، دهست مركبة كانت تنقل وقوداً مهرّباً شرطياً آخر في محافظة سيستان-بلوشستان (جنوب شرق)، وفق الوكالة.

الجيش الإيراني خلال تمرين عسكري في بلوشستان (أرشيفية)
الجيش الإيراني خلال تمرين عسكري في بلوشستان (أرشيفية)

وتتكرر في هذه المحافظة الحدودية مع باكستان، المناوشات بين قوات الأمن الإيرانية ومجموعات مسلحة. وفي حين يرتبط العديد من هذه المواجهات بمحاولات تهريب، يعود بعضها إلى اشتباكات مع انفصاليين من أقلية البلوش أو جماعات مسلحة أخرى تنشط في تلك المنطقة.

والأربعاء، أعلنت وكالة الأنباء الرسمية "إرنا" مقتل ثلاثة عناصر من قوات حفظ الأمن الإيرانية بينهم ضابط برتبة عقيد، وإصابة ستة بجروح، في اشتباك مع مجموعة مسلّحة استمر لنحو 24 ساعة في جنوب شرق البلاد في سيستان-بلوشستان.

في المقابل، قتل اثنان على الأقل من المجموعة المسلحة في المواجهات، بحسب الوكالة.