.
.
.
.

إنذار كاذب بوجود قنبلة يخلي برج إيفل في باريس

تم إجلاء 1400 شخص وفُرض طوق أمني حول البرج

نشر في: آخر تحديث:

أخلت السلطات الفرنسية برج إيفل مساء السبت، إثر تلقيها اتصالا هاتفيا من مجهول يحذر فيه من أن اعتداء سيستهدف المعلم الأشهر في باريس، ليتبين لاحقا أن الإنذار كاذب، ليعج بعدها البرج بالزوار.

وقال مصدر أمني إن حوالى 1400 شخص تم إجلاؤهم، في حين فرضت السلطات طوقا أمنيا حول البرج الذي يرتاده آلاف السياح يوميا، لتقوم بعد ذلك وحدة متخصصة في الشرطة بتفتيش البرج.

وبحسب المصدر الأمني، فإن الاتصال الهاتفي ورد من كشك للهاتف العمومي في دائرة فال-دي- مارن في ضاحية باريس، موضحا أنه كما في كل الأحوال المشابهة فإن قسم مكافحة الإرهاب التابع للشرطة الجنائية وضع يده على التحقيق في هذه القضية.

يذكر أنه غالبا ما ترد اتصالات مشابهة تحذر من اعتداءات ستستهدف معالم سياحية وأماكن عامة في العاصمة الفرنسية، ليتبين لاحقا أنها إنذارات كاذبة، غير أن السلطات تأخذ كل إنذار مهما كان شأنه "على محمل الجد".