50 مليون دولار مقابل ماسة وردية.. وهذا ما رفع ثمنها

حجم ماسة "ويليامسون بينك ستار" 11.15 قيراط.. وقبل المزاد كان يقدر ثمنها بـ21 مليون دولار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

بيعت ماسة وردية مقابل 49.9 مليون دولار في هونغ كونغ، اليوم الجمعة، لتكسر رقماً قياسياً عالمياً لأعلى سعر مقابل القيراط لماسة تباع في مزاد.

ماسة "ويليامسون بينك ستار" وحجمها 11.15 قيراط، بيعت في مزاد بدار سوذبيز هونغ كونغ مقابل 392 مليون دولار هونغ كونغ (49.9 مليون دولار أميركي). وقدر ثمنها في البداية بـ21 مليون دولار أميركي.

وحصلت الماسة على اسمها من ماستين ورديتين أسطوريتين. الأولى كانت الماسة "ويليامسون" وحجمها 23.60 قيراط وقدمت للملكة البريطانية الراحلة إليزابيث الثانية كهدية زفاف عام 1947، بينما الثانية هي الماسة "بينك ستار" وحجمها 59.60 قيراط وبيعت مقابل 71.2 مليون دولار في مزاد عام 2017.

ماسة ويليامسون بينك ستار
ماسة ويليامسون بينك ستار

"ويليامسون بينك ستار" هي ثاني أكبر ماسة وردية تظهر في مزاد. وعادةً ما تكون الماسات الوردية هي الأندر والأغلى من بين الماسات الملونة.

وقال توبياس كورميند، المدير الإداري لمؤسسة "77 دياموندز": "عندما تفكر في الرابط الجذاب بالملكة إليزابيث، وارتفاع أسعار الماسات الوردية بفضل ندرتها المتزايدة وعلى خلفية اضطراب الاقتصاد العالمي، تثبت هذه الماسة أنها عرض مغر للغاية للشخص المناسب".

وأضاف: "الأصول الملموسة كالماسات العالمية لها تاريخ من جلب أسعار جيدة. بعض أفضل ماسات العالم شهد أسعاراً مضاعفة خلال العشر سنوات الأخيرة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.