.
.
.
.

بلينكن: تربطنا علاقة شراكة مهمة جدا مع السعودية

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، أن علاقة وشراكة مهمة جدا تربط الولايات المتحدة بالسعودية، سواء في مجال مكافحة التطرف أو التعامل مع إيران.

وأضاف في تصريحات صحافية مساء أمس الجمعة أن العلاقة مع المملكة مهمة للغاية أيضا في حل الأزمة اليمنية.

"إعادة العلاقات"

كما أوضح أن إدارة الرئيس الأميركي، جو بايدن، اتخذت قرارا بأهمية إعادة تعزيز العلاقات مع السعودية للتأكيد بأنها تحقق المصالح المشتركة بين البلدين بشكل أفضل.

إلى ذلك، رأى أن اليمن بات الآن أمام فرصة حققية وإن هشة قليلاً لإرساء سلام مستدام.

الأمير فيصل بن فرحان (أرشيفية من فرانس برس)
الأمير فيصل بن فرحان (أرشيفية من فرانس برس)

لقاء مع فيصل بن فرحان

وكان بلينكن التقى قبل نحو أسبوعين بنظيره السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود، لبحث زيادة التعاون بين البلدين في القضايا الإقليمية.

كما ناقشا التحدي الذي يمثله البرنامج النووي الإيراني وسلوك طهران المزعزع للاستقرار في المنطقة، بحسب ما أعلنت حينها وزارة الخارجية الأميركية.

إلى ذلك، شكر الوزير الأميركي نظيره السعودي على جهود المملكة في تعزيز وتمديد الهدنة في اليمن.

يشار إلى أن السعودية لطالما شددت على ضرورة وقف طهران تحركاتها المزعزعة للأمن في المنطقة، وتهديد الملاحة الدولية، فضلاً عن دعم الميليشيات في بعض الدول العربية بما يهدد استقرارها وينتهك سيادتها.

بدورها دانت الولايات المتحدة مراراً أنشطة إيران في المنطقة، لاسيما دعم الميليشيات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة