شاهد.. فيديو يرصد سيف الإسلام القذافي في سبها

ابن القذافي ظهر محاطاً بعدد من الحراس والمرافقين غير المسلحين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

غدا سيف الإسلام القذافي، نجل الرئيس الليبي الراحل معمّر القذافي، حديث مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، بعد انتشار مقطع فيديو ظهر فيه خارجاً من مقر مفوضية الانتخابات.

فقد تداولت مواقع ليبية مقطع فيديو يظهر فيه سيف الإسلام القذافي أثناء مغادرته مقر المفوضية العليا فرع سبها، بعد تقديم أوراق ترشحه للانتخابات الرئاسية يوم 14 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وظهر القذافي الابن محاطا بعدد من الحراس والمرافقين غير المسلحين، بضعهم بالزي العسكري، إلى أن صعدوا معه سيارة دفع رباعي بيضاء اللون، وغادروا المكان.

عاد إلى الانتخابات

يشار إلى أن سيف الإسلام كان تعرض خلال الفترة الماضية لعدة عراقيل، أخرجته مؤقتا من لائحة المرشحين المقبولين للانتخابات الرئاسية المزمع عقدها في البلاد في 24 من الشهر الحالي، إذ طُعن بقرار ترشحه في محكمة سبها، فاستبعد من قائمة المرشحين الابتدائيين من قبل المفوضية العليا للانتخابات، قبل أن يتقدم فريقه القانوني بطلب مضاد، وتحكم محكمة الاستئناف يوم الأحد الماضي بعودته إلى السابق.

وكانت المفوضية استبعدت 25 مرشحاً من القائمة الأولية للمرشحين لعدم توفر شروط الترشح، لكن القضاء أعاد عدداً منهم إلى السباق بعدما حكم في الطعون التي تقدموا بها، ومن بينهم سيف الإسلام ورئيس المؤتمر العام نوري أبوسهمين، والخبير الاقتصادي خالد الغويل والقيادي في النظام السابق أحمد الشريف.

ويحظى القذافي بتأييد في شرق البلاد على الرغم من تنافسه مع قائد الجيش خليفة حفتر، ويعتبر مراقبون أن فرص فوزه مقبولة إلى حد بعيد.

إلا أن الانتقادات المتتالية لهذا الاستحقاق الذي يعلق عليه المجتمع الدولي أهمية قصوى من أجل وضع البلاد على المسار الديمقراطي السليم بعد سنوات من الفوضى، والمطالبات بتأجيله، فاقم الغموض حول مصير الانتخابات الرئاسية والتشريعية على السواء. لاسيما أن المفوضية لم تعلن بعد رسميا انطلاق الحملة الانتخابية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة