شقيقة الفاشنيستا الكويتية: "قضية أختي جنحة وما في مخدرات"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

ما زال حادث الفاشنيستا الكويتية المروع الذي أسفر عن مقتل شخصين وإصابة آخرين، حديث مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد.

وفي جديد القضية التي شغلت الرأي العام في الكويت، خرجت المحامية مريم المؤمن شقيقة الفاشنيستا الشهيرة لأول مرة لتتحدث عن تفاصيل جديدة في قضية أختها.

وقالت في مقطع فيديو نشرته عبر حسابها في "سناب شات"، اليوم الأربعاء وهي متوجهة لزيارة أختها: "فاطمة لو كان معها 4 أشرطة من دواء لاريكا أو مخدرات كانت القضية تحولت من جنحة إلى جناية، وما كانت راحت الجنائية، كان باتت في المكافحة".

كما أضافت: "القضية إلى اليوم هي جنحة وما في أي مخدرات، لا حيازة ولا تعاطي، وما في أي اعترافات مثل ما تدعي الحسابات الوهمية، وتم تحليل دمها وما في شيء".

لم أتهم أحداً بالتحرش

كذلك أشارت إلى أن فاطمة مؤمنة جدا بالقضاء الكويتي العادل، مشيرة إلى أن القضية سينظر فيها بكل عدل بعيداً عن كل المغالطات المنتشرة في مواقع التواصل الاجتماعي.

ونفت محامية الفاشنيستا الكويتية اتهامها الشباب المتوفين بالتحرش، مشيرة إلى أن حسابا وهميا يدار من الخارج كان وراء هذا الاتهام.

من سناب مريم المؤمن خلال زيارتها لأختها
من سناب مريم المؤمن خلال زيارتها لأختها

ورفضت محكمة كويتية قبل يومين إخلاء سبيل الشابة الشهيرة، وحددت جلسة 14 سبتمبر الجاري لنظر القضية المتهمة فيها بالقتل الخطأ وتجاوز الإشارة الحمراء.

10 تهم

وكانت وزارة الداخلية الكويتية، قد أعلنت حبس الفاشنيستا الشهيرة المتسببة بالحادث المروع يوم 24 أغسطس الفائت، لمدة 10 أيام احتياطياً على ذمة التحقيق وإحالتها للسجن المركزي تمهيدا لإحالتها للمحكمة المختصة. كما ذكرت أنه تم توجيه 10 تهم بحقها.

وذكرت الوزارة في بيانها أنه تم توجيه عدد 10 تهم بحقها هي كالتالي: (القتل الخطأ - الإصابة بالخطأ - قيادة مركبة تحت تأثير المشروبات الروحية أو المخدرة - تجاوز الحد الأقصى للسرعة المقررة - تجاوز الإشارة الضوئية الحمراء - قيادة مركبة برعونة - قيادة مركبة بتأمين غير ساري المفعول - قيادة مركبة دون حمل ترخيص تسيير المركبة - التسبب بإلحاق ضرر بممتلكات الغير - إلحاق ضرر بالممتلكات العامة).

كما أوضحت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية أن الحادث المروري المأساوي وقع فجر يوم الخميس الموافق 2023/8/24 في تمام الساعة 3:17 صباحاً على تقاطع شارع السور مع طريق الملك فهد بن عبدالعزيز ونتج عنه وفاة شخصين وإصابة شخصين آخرين برفقتهم وقد تم نقلهما للمستشفى ولا يزالان يتلقيان العلاج.

وذكرت أنه تم الإفراج عن مرافق قائد المركبة بعد حبسه (4 أيام) على ذمة التحقيق وفق قانون الإجراءات والمحاكمات الجزائية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.