.
.
.
.

الاتحاد يسعى لتضميد جراحه المحلية بمواجهة الوصل عربياً

نشر في: آخر تحديث:

يسعى اتحاد جدة لتضميد جراحه المحلية حينما يحل ضيفاً ثقيلاً على الوصل الإماراتي، في المواجهة التي يحتضنها استاد زعبيل في مدينة دبي، في ذهاب الدور ثمن النهائي لكأس محمد السادس للأندية العربية.

ويعيش الاتحاد وضعاً فنياً صعباً عقب الخسائر المتتالية التي مُني بها الفريق في مبارياته الأخير، والتي كان آخرها أمام الوحدة يوم السبت الماضي، لتقرر إدارته إقالة التشيلي لويس سييرا مدرب الفريق وتعيين السعودي محمد العبدلي بشكل مؤقت.

وقدّم الاتحاد أداءً سيئاً هذا الموسم لاسيما بعد خروجه من الدور ربع النهائي من أمام مواطنه الهلال وتلقى الفريق 4 خسائر في دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين بعد مرور 7 مراحل فقط وفاز في 3 مباريات ليحتل المركز الثامن برصيد 9 نقاط.

وقرر مدرب الاتحاد محمد العبدلي ضم 7 لاعبين أجانب للبعثة المغادرة إلى دولة الامارات العربية وهم الحارس البرازيلي مارسيو غروهي والمغربي مروان دا كوستا ومواطنه كريم الأحمدي والأرجنتيني إيميليانو فيكيو والتشيلي كارلوس فيلانويفا والبرازيلي رومارينهو والصربي ألكسندر بريوفيتش، على أن يختار منهم 5 لاعبين بحسب ما ينص عليه نظام البطولة.

ووصل الاتحاد إلى هذا الدور عقب إقصائه نظيره العهد اللبناني عقب فوزه ذهاباً في جدة بثلاثية نظيفة، في حين تعادل الفريقان سلبياً في مواجهة الإياب التي أقيمت في لبنان.

وفي المقابل لا يختلف وضع الوصل كثيراً عن الاتحاد بل يعيش في وضع فني سيئ للغاية بدوري الخليج العربي بعد المستويات الهزيلة التي قدّمها هذا الموسم بقيادة مدربه الروماني ريجيكامب.

ويقبع الوصل في المركز الأخير بدوري الخليج العربي "الدوري الاماراتي" بعد مرور 4 مراحل عقب خسارته في 3 لقاءات متتالية والتي كان آخرها خسارته 5-1 أمام الشارقة يوم السبت الماضي، في حين اكتفى بتعادل وحيد أمام النصر في المرحلة الأول.

ووصل الوصل إلى هذا الدور بعد إقصائه نظيره الهلال السوداني بفوزه عليه ذهاباً في دبي بثنائية نظيفة وخسارته لقاء الإياب 2-1، ليتأهل بأفضلية الأهداف.