لبنان

لبنان يمدد الموعد النهائي لجولة التراخيص الثالثة لحقول بحرية حتى مارس 2025

لمراقبة التطورات الإقليمية والدولية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان، اليوم الاثنين، إن وزارة الطاقة قررت تمديد الموعد النهائي للشركات لتقديم عطاءاتها للحصول على حقوق التنقيب عن النفط والغاز في حقول بحرية ضمن جولة التراخيص الثالثة.

وسيصبح الموعد النهائي بموجب هذا الإعلان هو 17 مارس/ آذار 2025 بدلا من الثالث من يوليو/ تموز الحالي ويشمل تسع مناطق بحرية. وكان أول موعد لتقديم العطاءات في يناير/ كانون الثاني.

وقالت الوزارة في قرارها إن إرجاء الموعد النهائي سيعطي وقتا كافيا لمراقبة "التطورات الإقليمية والدولية (التي) تشهد تسارعا... والعمل على إيجاد حلول لتعزيز جذب الشركات".

ولم يشر البيان إلى الأعمال القتالية المستمرة بين الجيش الإسرائيلي وجماعة حزب الله اللبنانية منذ أكثر من ثمانية أشهر بالتوازي مع الحرب على غزة.

وقال مصدر في القطاع لرويترز إن تبادل إطلاق النار بين الطرفين كان عاملا رئيسيا في قرار تمديد الموعد النهائي.

وسبق أن مدد لبنان جولات التراخيص السابقة مرارا، وفي بعض الأحيان كان بسبب عدم وجود طلبات.

ورسَّم لبنان رسميا حدوده البحرية مع إسرائيل في أكتوبر/ تشرين الأول 2022 بعد محادثات بوساطة أميركية استمرت لسنوات، وكان يأمل أن يمهد ذلك الطريق لجذب العطاءات للتنقيب عن النفط والغاز في مياهه.

لكن الصراع الأحدث على الحدود بين لبنان وإسرائيل جدد المخاوف من احتمال اتساع نطاق الحرب في المنطقة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.