.
.
.
.
اليمن والحوثي

التحالف: تدمير 4 زوارق مفخخة بالحديدة قبل تنفيذها هجمات

جهود التحالف أسهمت في حماية خطوط الملاحة والتجارة العالمية بمضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر

نشر في: آخر تحديث:

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، السبت، تنفيذه "عملية استهداف لموقع تجميع وتفخيخ الزوارق المفخخة" في الحديدة، غرب اليمن.

وأضاف التحالف أنه تم تدمير 4 زوارق مفخخة بمعسكر الجبانة الساحلي بالحديدة قبل تنفيذها هجمات وشيكة.

وقال التحالف: "نفذنا عملية استهداف موقع لتجميع وتفخيخ الزوارق المفخخة بمعسكر الجبانة الساحلي بالحديدة. وتم تدمير 4 زوارق مفخخة بالموقع تم تجهيزها لتنفيذ عمليات عدائية وهجمات وشيكة".

وأضاف التحالف أن جهوده أسهمت "في حماية خطوط الملاحة والتجارة العالمية بمضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر".

من باب المندب (أرشيفية)
من باب المندب (أرشيفية)


‏حكومة اليمن: جماعة الحوثي تستخف بالمجتمع الدولي

وانتقدت الحكومة اليمنية، مساء السبت، استمرار ميليشيا الحوثي، المدعومة من إيران، في التخطيط لتنفيذ عمليات إرهابية لاستهداف السفن التجارية وتهديد خطوط الملاحة الدولية، واعتبرت ذلك تأكيدا على "استخفافها بالمواقف الدولية الداعية للتهدئة وإحلال السلام في اليمن".

جاء ذلك في تعليق لوزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، على إعلان تحالف دعم الشرعية تنفيذ عملية استهداف موقع لتجميع وتفخيخ الزوارق بمعسكر الدفاع الساحلي بالجبانة بمحافظة الحديدة. وشدد الإرياني على "أن هذه الأنشطة الإرهابية تؤكد مضي ميليشيا الحوثي في نهج التصعيد تنفيذا للإملاءات الإيرانية، وعدم اكتراثها بالمأساة الإنسانية المتفاقمة لليمنيين‏".

وثمّن وزير الإعلام اليمني، جهود تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية في إحباط هذه المخططات وتأمين التجارة العالمية وخطوط الملاحة، موضحا أن إجمالي ما دمره التحالف بلغ 91 زورقا مفخخا تم تجهيزها لتنفيذ هجمات إرهابية.

وأشار الإرياني إلى أن هذه الممارسات تؤكد من جديد أن ميليشيا الحوثي تنظيم إرهابي لا يختلف عن "القاعدة، وداعش"، وقال إن استمرار استغلال ميليشيا الحوثي لاتفاق ستوكهولم للسيطرة والتواجد على أجزاء من الشريط الساحلي في محافظة الحديدة والتخطيط لشن هجمات إرهابية، بات يمثل تهديدا جديا وخطيرا للأمن والسلم الإقليمي والدولي‏.

وطالب ‏وزير الإعلام اليمني، المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومجلس الأمن والمبعوثين الأممي والأميركي بإدانة هذه الأنشطة الإرهابية المزعزعة للأمن والاستقرار الإقليمي والدولي، وسرعة العمل على إدراج ميليشيا الحوثي في قوائم الإرهاب، وفرض العقوبات على قياداتها، وملاحقتهم وتقديمهم للمحاكمة باعتبارهم "مجرمي حرب".

وفي سياق آخر، أعلن التحالف، الجمعة، مقتل أكثر من 92 حوثيا في 31 عملية نفذت في جبهتي الجوبة والكسارة في مأرب.

وقال التحالف: "نفذنا 31 استهدافاً لآليات وعناصر الحوثي في الجوبة والكسارة خلال 24 ساعة"، مضيفاً أن "عمليات الاستهداف شملت تدمير 16 من الآليات العسكرية ومقتل أكثر من 92 عنصراً".

كما أعلن التحالف الخميس، تنفيذ عملية عسكرية بصنعاء، لردع استهداف المدنيين والأعيان المدنية، متوعداً بأنه سيضرب "بيد من حديد في إطار القانون الدولي الإنساني".