.
.
.
.
أميركا و الصين

لتفادي الاصطدام في الفضاء.. ناسا تخرق الحظر وتتواصل مع الصين

إدارة الفضاء الصينية عقدت اجتماعات مع نظيرتها الأميركية من يناير إلى مارس "لضمان سلامة رحلة" مركبتها الفضائية إلى المريخ

نشر في: آخر تحديث:

خلال توجه مركبتيهما الفضائيتان إلى المريخ، عقدت الصين والولايات المتحدة في وقت سابق من هذا العام سلسلة استثنائية من المشاورات الثنائية.

من إطلاق صاروخ صيني يحمل مسباراً إلى المريخ
من إطلاق صاروخ صيني يحمل مسباراً إلى المريخ

وأكدت "إدارة الفضاء الوطنية الصينية"، اليوم الأربعاء، أنها عقدت اجتماعات واتصالات مع وكالة "ناسا" الأميركية للفضاء في الفترة من يناير الماضي إلى مارس الجاري "لضمان سلامة رحلة" مركبتها الفضائية إلى المريخ.

ويحظر القانون الأميركي تقريباً جميع الاتصالات بين وكالة "ناسا" والصين بسبب مخاوف بشأن سرقة التكنولوجيا والطبيعة السرية والعسكرية لبرنامج الفضاء الصيني.

مركبة ناسا على سطح المريخ
مركبة ناسا على سطح المريخ

برغم ذلك، يمكن القيام باستثناءات عقب تأكيد "ناسا" للكونغرس أنها وضعت إجراءات لحماية معلوماتها، وفقاً لما قاله القائم بأعمال مدير وكالة الفضاء الأميركية ستيف جورتشيك خلال اجتماع بالفيديو الأسبوع الماضي.

وقال جورتشيك إن أحدث مشاورات بين "ناسا" ونظيرتها في بكين كانت حول تقديم الصين بيانات مدارية وبيانات أخرى عن مهمتها إلى المريخ حتى يتمكن الجانبان من تحليل مخاطر اصطدام مركبتيهما. وأكد قائلاً: "لقد استهدفنا التواصل معهم"، في إشارة للسؤولين الصينيين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة